جوائز

  • جوائز

كيف تختار موسم السفر المناسب لك؟

تأخر رحلات المطار

عندما يتعلق الأمر بالسفر والإجازات، فإنه لا يوجد شهر أو فصل أو موسم مثالي للسفر، لأن موسم السفر المفضل يختلف بين مسافر وآخر، ويرتبط بمجموعة من العوامل التي بدورها تختلف أيضاً من شخص لآخر. 

يفضل بعض الأشخاص السفر وقضاء الإجازة في مكان مشمس على الشاطئ، بينما يفضل آخرون السفر خلال فصل الشتاء، ويختار البعض رحلاتهم خلال موسم الركود، حيث تكون التذاكر أقل تكلفة من موسم الذروة السياحية، بالمقابل، يفضل آخرون السفر خلال فترة الأعياد لقضاء إجازتهم بطرق مختلفة.

مهما كان الوقت الذي ستختاره لرحلتك القادمة، فإن أول ما يجب أن تبحث عنه عند التخطيط للسفر هو توقعات الطقس في الوجهة التي ستزورها. وبناء على ذلك، جهزت لك “airssist” عبر مدونتها دليلاً شاملاً حول أفضل المواسم للسفر. 

 

كيف تختار وجهة إجازتك القادمة؟

للإجابة عن هذا التساؤل، عليك وضع مجموعة من المعايير في حسبانك قبل التخطيط لرحلتك القادمة، مثل ميزانيتك المحددة للسفر، وحالة الأمن والسلامة في الوجهة التي تفكر بها، والفترة الزمنية التي تحتاجها لزيارة وجهة ما، إضافة إلى المعيار الأهم وهو رغبتك الشخصية، بمعنى المكان الذي ترغب في زيارته وقضاء إجازتك فيه.

في الواقع، لا يمكنك زيارة كل بقعة في العالم، خاصة أن السفر يتجه حالياً نحو ما يسمى بـ”السفر البطيء”، وهو أسلوب يركز على التجربة والاستكشاف بدلاً من زيارة الأماكن فقط، ويدعو إلى قضاء وقت أطول في مكان واحد، بدلاً من زيارة وجهات متعددة في وقت قصير، ويتيح لك السفر البطيء الاستمتاع بالتجارب المحلية للمكان والانغماس في أجوائه والتعرف إلى ثقافته ومجتمعه.

في الوقت الحاضر، باتت وجهات السفر ترتبط بشكل مباشر بما يتم نشره على الإنستغرام من صور، وما يتحدث عنه أصدقاؤك من تجارب، ويمكنك الاستفادة مما سبق في استلهام أفكار لوجهات سفر محتملة، ولكن لا تسافر إلى مكان ما لمجرد شهرته الحالية، لأن هذه التجربة قد تكون مخيبة للآمال، بحيث لا تتوافق الوجهة الشهيرة مع اهتماماتك ورغباتك.

وبناء على ما سبق، إن أفضل وجهة للسفر هي تلك التي تتوافق مع رغباتك، لذلك، حدد وجهتك بدقة عند بدء التخطيط للسفر، واختر مكاناً يناسب اهتماماتك، بحيث تمتلك وقتاً كافياً لاستكشاف المكان، والمشاركة في أنشطتك المفضلة، وتعلم مهارات وأشياء جديدة.   

 

اختر وجهتك بناء على ظروفك الحالية:

قبل تحديد مكان رحلتك القادمة، فكر في ظروفك الحالية وسبب سفرك. هل ترغب بالسفر لأجل الاسترخاء؟ أم تبحث عن تجربة ثقافة جديدة؟ أم أنك مهتم بتعلم مهارة جديدة؟ أم أنك ترغب بالسفر لمجرد أنك حصلت على إجازة من العمل؟

إن معرفة سبب سفرك، سيساعدك على تحديد وجهتك بدقة، وحاول ألا تختار وجهتك بناء على شهرتها ورواجها لهذا العام، بل اختر الوجهة التي تلبي أهدافك واهتماماتك، وتلائم ظروفك الحالية وميزانيتك.

 

اختر الوقت المثالي للسفر وفقاً لمواسم السياحة:

تتميز كل وجهة سياحية بمواسمها الخاصة، وتنقسم هذه المواسم عادة إلى موسم الذروة، موسم الكتف، موسم الركود (الانخفاض). ويلعب الاختيار الصحيح للموسم دوراً كبيراً في تحديد وجهتك ووقت رحلتك. وسنتناول الآن مزايا وعيوب كل موسم سياحي على حدة: 

أولاً: موسم سياحة التسوق: 

ظهر مؤخراً ما يعرف باسم مفهوم “سياحة التسوق”، والذي يشهد نمواً سريعاً في السنوات الأخيرة، ومساهمة كبيرة في صناعة السياحة، حيث لم يعد الناس يسافرون للاستمتاع بالأماكن والتجارب فقط، بل باتوا يسافرون لشراء السلع والخدمات أيضاً بدلاً من شرائها في بلادهم.

وإليك بعض الأمثلة عن سياحة التسوق:

  • مهرجان دبي للتسوق:

هو حدث ضخم للتسوق يقام سنوياً في دبي بالإمارات خلال الأشهر الأكثر برودة، ويستمر لمدة شهر تقريباً. ويقدم المهرجان خصومات لملايين العملاء القادمين للتسوق بدون رسوم جمركية، كما يوفر فعاليات ووسائل ترفيهية لمنح الكبار والصغار المتعة والتسلية أثناء التسوق. 

أفضل المنتجات التي يمكن شراؤها من المهرجان: السلع الفاخرة، الحرف اليدوية، السجاد، المجوهرات.

  • مهرجان سنغافورة الكبير للتسوق:

يعتبر مهرجان سنغافورة للتسوق أشهر وأكبر مهرجان في آسيا، ويتميز بتقديم جوائز قيّمة وعروض موسيقية لجعل تجربة التسوق أكثر متعة.

أفضل المنتجات التي يمكن شراؤها من المهرجان: الإلكترونيات، الساعات، الملابس، الأحذية.

  • مهرجان أوتليت للتسوق في الولايات المتحدة الأميركية:

هو حدث قصير ينظم في عطلة نهاية أسبوع عيد كولومبوس، بهدف الترويج لمراكز التسوق “Outlets” في الولايات المتحدة الأميركية، وهي عبارة عن مراكز تباع فيها بضائع كبرى العلامات التجارية بأسعار مخفضة كونها من المواسم السابقة أو فائضة عن المتاجر الرئيسية.

وإذا كنت ترغب في الاستفادة من أفضل عروض هذا المهرجان، يمكنك التوجه إلى بنسلفانيا وفلوريدا للحصول على الخصومات الكبيرة على العلامات التجارية الأميركية الشهيرة مثل “Levi’s” و”DKNY”.

أفضل المنتجات التي يمكن شراؤها من المهرجان: الملابس ذات العلامات التجارية، الملابس الرياضية، الأحذية.

  • مهرجان إسطنبول للتسوق:

يضم مهرجان إسطنبول للتسوق في تركيا 90 مركزاً تجارياً ضخماً، تفتح أبوابها على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع، ولمدة 3 أسابيع. ويحتوي المهرجان أيضاً على أماكن تسوق تقليدية مثل البازارات، إضافة إلى سوق البهارات المصري، وسوق الياقوت.

أفضل المنتجات التي يمكن شراؤها من المهرجان: التوابل، التحف، التذكارات.

  • مهرجان كان للتسوق: 

يقام مهرجان كان للتسوق بالتزامن مع مهرجان كان السينمائي في مايو/ أيار بفرنسا، ويعتبر واحداً من مهرجانات التسوق الأكثر فخامة في العالم، حيث يعرض المصممون العالميون أحدث إبداعاتهم من الفساتين والملابس والإكسسوارات الراقية.

أفضل المنتجات التي يمكن شراؤها من المهرجان: الفساتين المصممة، حقائب اليد، الأحذية.

 

ثانياً: موسم الذروة:

تشهد صناعة السياحة ذروة نشاطها خلال الفترة التي يكون فيها الطقس بأجمل حالاته، حيث ترتفع الأسعار خلال موسم الذروة بسبب الأعداد المتزايدة من الزوار، ولكن بعض السياح المخضرمين يتجنبون السفر خلال مواسم الذروة بسبب الازدحام الشديد.

ومع ذلك، قد يكون موسم الذروة هو الوقت المثالي للسفر بحسب نوع رحلتك أو وجهتك التي تختارها، حيث ستستمتع عند السفر خلال موسم الذروة بالطقس الجميل، وتلتقي بالعديد من المسافرين الآخرين، وربما تحصل على معاملة أفضل لأن طاقم الضيافة يكون مدرباً على مساعدة السياح خلال الموسم.

 

ثالثاً: موسم الركود (الانخفاض):

موسم الركود هو عكس موسم الذروة، وهو الموسم الذي يشهد انخفاضاً في عدد السياح والأسعار بشكل ملحوظ، وتراجعاً في جودة الطقس، لذلك، قد يكون موسم الركود هو الوقت المثالي للسفر بالنسبة للسياح المستعدين لتحمل الطقس السيء مقابل إجازة مريحة. 

ويشهد موسم الركود أيضاً تنوعاً أقل فيما يتعلق بالفعاليات السياحية، كما تكون خيارات الإقامة والنقل أقل، حيث تغلق بعض المنتجعات والفنادق أبوابها، وينخفض عدد الرحلات الجوية، لذلك، قد لا يتناسب موسم الركود مع جميع الزوار. 

 

رابعاً: موسم الكتف:

هو الفترة الواقعة بين موسمي الذروة والركود، ويكون عادة خلال فصلي الربيع والخريف، ويعتبر موسم الكتف أفضل وقت لزيارة أي مكان، حيث يتميز بانخفاض عدد السياح وأسعار الخدمات مع الحفاظ على جودة الطقس وتنوع الأنشطة السياحية. 

عند السفر خلال موسم الكتف، يمكنك بدء رحلتك بعد موسم الذروة مباشرة، حيث تكون المعالم السياحية مفتوحة ولكن بدون الطوابير الطويلة المزدحمة والحشود الضخمة، أو يمكنك السفر بعد موسم الركود مباشرة، حيث تكون الأسعار معقولة والحشود أقل مع ارتفاع درجة حرارة الطقس.

 

أفضل أماكن السفر بحسب الفصول:

أولاً: السفر في فصل الشتاء:

يفضل تجنب السفر إلى أوروبا خلال فصل الشتاء بسبب البرد والمطر وانخفاض درجات الحرارة وقلة فترات الشمس، رغم أن منطقة الأندلس في إسبانيا توفر قدراً معقولاً من أشعة الشمس لأولئك الذين لا يمانعون البرد.

لكن، إذا كنت من عشاق التزلج، فإن منتجعات جبال الألب والبرانس في فرنسا وسويسرا وإيطاليا والنمسا وإسبانيا، تقدم خيارات رائعة لمحبي التزلج.

وبالنسبة لآسيا، يكون الطقس في آسيا خلال فصل الشتاء مناسباً للسفر أكثر من أوروبا، حيث تتمتع تايلاند وفيتنام وجنوب الصين وبورما والهند بأجواء مشمسة ومريحة، وأنشطة سياحية متنوعة، وعدد أقل من الزوار.

يكون الطقس في شمال أفريقياً بارداً خلال الشتاء، وهو مثالي لاستكشاف الصحراء الكبرى، لكنه غير مناسب للراغبين في زيارة الشواطئ. أما بالنسبة لجنوب أفريقيا وكينيا وتنزانيا تكون درجات الحرارة مرتفعة حيث يبدأ موسم الصيف الحار خلال فصل الشتاء. 

فيما يتعلق بالسفر إلى الأمريكتين خلال فصل الشتاء، يُنصح بزيارة أميركا الوسطى وأميركا الجنوبية ومنطقة البحر الكاريبي مثل المكسيك والبرازيل وفنزويلا والأرجنتين وتشيلي. ويمكن أيضاً زيارة الصحارى في الولايات المتحدة الأميركية في فصل الشتاء.

 

ثانياً: السفر في فصل الربيع:

يشهد الطقس في أوروبا خلال فصل الربيع تحسناً ملحوظاً، ما يجعل السفر أكثر متعة، حيث تزداد ساعات سطوع الشمس تدريجياً، وتصبح درجات الحرارة على ساحل البحر الأبيض المتوسط أكثر دفئاً، وبالتالي يصبح البحر صالحاً للسباحة.

ويعتبر فصل الربيع الموسم المثالي لزيارة بعض الدول الجنوبية مثل إسبانيا واليونان، حيث تكون أقل ازدحاماً مع درجات حرارة معتدلة، وتعتبر الأندلس، وكريت، ومالطا، وجنوب إيطاليا وجهات ممتازة للسياحة في الربيع، أما بالنسبة للدول الشمالية تكون أكثر جاذبية، رغم أنها لا تزال باردة قليلاً.

تشهد العديد من مناطق آسيا ارتفاعاً في درجات الحرارة خلال فصل الربيع، مثل الهند وتايلاند وبورما التي تشهد موجات حر شديدة، بينما تكون الصين واليابان أكثر اعتدالاً. وتبدأ الرياح الموسمية في آسيا مع نهاية الربيع، باستثناء بعض المناطق مثل إندونيسيا وتاميل نادو في الهند. بالمقابل، تعتبر أستراليا والجزر الجنوبية لإندونيسيا وجهات سياحية مثالية خلال فصل الربيع.

وبالنسبة لأفريقيا، يعتبر فصل الربيع مناسباً لزيارة دول المغرب العربي مثل تونس والمغرب والجزائر، بسبب الطقس المشمس والحار نسبياً مع انخفاض احتمالية هطول الأمطار. وفي جنوب أفريقيا، يكون الطقس جميلاً في الربيع لكنه يبدأ بالتحول التدريجي نحو برودة الشتاء. 

وفيما يتعلق بالأمريكتين، تعتبر مناطق مثل كاليفورنيا والمكسيك وغواتيمالا في شمال أميركا وأميركا الوسطى وجهات جذابة خلال الربيع، إضافة إلى شمال البرازيل، ولكن، مع التوجه جنوباً يتحول الطقس إلى شتاء جنوبي يتميز بالبرودة والرطوبة العالية.

 

ثالثاً: السفر في فصل الصيف:

يشهد الصيف في أوروبا ذروة الموسم السياحي، حيث تعتبر درجات الحرارة مثالية في معظم دول أوروبا، باستثناء بعض المناطق التي تشهد درجات حرارة مرتفعة مثل الأندلس وجنوب إيطاليا واليونان. أما في شمال أوروبا، يعتبر الصيف أفضل موسم لزيارة أيرلندا واسكتلندا وهولندا، والتي تعرف عادة بطقسها البارد والممطر.

ويعد الصيف الموسم الأقل تفضيلاً لزيارة آسيا، حيث تسيطر الرياح الموسمية على معظم أنحاء القارة، عدا بعض الدول مثل ولاية كيرالا وتاميل نادو في الهند، وجزيرة بالي والجزر الجنوبية لإندونيسيا، وشمال أستراليا، وغيرها. بينما يغلب على باقي المناطق الأجواء الحارة والرطبة. 

وبالنسبة لأفريقيا، تشهد دول المغرب العربي ذروة الإقبال السياحي خلال الصيف، حيث يسود الطقس الحار والجاف، وتشكل السواحل الأطلسية للمغرب خياراً جيداً للسياحة بفضل تأثير المحيط. أما جنوب أفريقيا، تسود الأجواء الممطرة، ويصبح المناخ أكثر اعتدالاً على خطوط العرض الجغرافية لكينيا وتنزانيا.

وفيما يتعلق بالأمريكتين، تكون أجواء فصل الصيف في شمال أميركا حارة وجافة في الغالب، بينما تشهد أميركا الوسطى موسماً قصيراً من الأمطار، وتتحسن الظروف باتجاه الجنوب.

ويمكن القول، أن شهر سبتمبر/ أيلول يعتبر أفضل شهر للسياحة والسفر في جميع القارات، حيث تتوقف الرياح الموسمية، وينتهي تأثير موجات الحر، ويقل عدد السياح، وتنخفض الأسعار.

 

رابعاً: السفر في فصل الخريف:

يمكنك بداية الخريف الاستمتاع بالمناطق الساحلية على البحر الأبيض المتوسط في أوروبا، إذ يشهد ساحل جنوب تركيا وجنوب إيطاليا وإسبانيا والجزر الجنوبية مثل قبرص وكريت وبعض الجزر اليونانية طقساً لطيفاً ومشمساً. لكن مع اقتراب أكتوبر/ تشرين الأول يبدأ الطقس في البرودة وتزداد صعوبة العثور على أماكن مشمسة في جميع أنحاء أوروبا.

ويعتبر فصل الخريف أفضل موسم لزيارة قارة آسيا، حيث تتمتع العديد من الوجهات السياحية مثل تايلاند وفيتنام وجنوب الصين والهند بأجواء لطيفة ومريحة بعد انتهاء موسم الرياح الموسمية، وذلك ابتداء من شهر أكتوبر/ تشرين الأول. 

وفيما يتعلق بأفريقيا، يتمتع شمال القارة بطقس معتدل خلال فصل الخريف مع انتهاء موجات الحر الصيفية. ويقل عدد السياح في مدن المغرب الداخلية وصحراء تونس ومصر. وفي جنوب القارة، تشهد السنغال ومدغشقر وجنوب إفريقيا أجواءً مشمسة رائعة.

وبالنسبة للأمريكتين، يُفضل زيارة أميركا الوسطى وأميركا الجنوبية والكاريبي في الولايات المتحدة أواخر الخريف حيث يقترب موسم الأمطار من نهايته. يمكنك التوجه إلى المكسيك والبرازيل وفنزويلا والأرجنتين وتشيلي وممارسة الأنشطة السياحية، كما يمكنك زيارة الصحارى مثل وادي الموت في الولايات المتحدة للاستمتاع بالطقس الجميل. 

 

أفضل أوقات السفر بحسب البلدان:

لكل وجهة سياحية موسمها الخاص، وبعض الوجهات تصلح للسفر طوال العام. وبعد أن تعرفنا إلى مواسم السياحة، والفصول الأكثر ملائمة للسفر.. تعال معنا لنلق نظرة إلى الوجهات التالية لمعرفة الزمن الأمثل لزيارتها.

1- أفضل الأوقات الملائمة للسفر إلى أوروبا:

يشكل فصل الصيف ذروة المواسم السياحية في أوروبا، ويشهد شهر يوليو/ تموز وأغسطس/ آب الازدحام الأكبر خلال فصل الصيف، حيث يتدفق السياح والعائلات المحلية للاستمتاع بالعطلات الصيفية.

ويمثل فصل الشتاء موسم الركود في معظم أنحاء أوروبا، حيث تكون ساعات النهار قصيرة ومحدودة، ولكن يمنحك فصل الشتاء عروضاً رائعة على أماكن الإقامة والرحلات. كما يوفر الشتاء في أوروبا الغربية تجارباً رائعة بأسعار مذهلة، ما يجعله أفضل وقت للسفر والسياحة. 

وبالنسبة لموسم الكتف (الفترة الواقعة بين موسمي الذروة والركود) يكون الطقس متقلباً في أوروبا، وتتراوح درجات الحرارة بين البرودة والدفء، وقد تواجه أحياناً الثلوج أو الأمطار، أو تشهد أياماً مشمسة. وإذا كنت تبحث عن طقس أكثر اعتدالاً، توجه إلى جنوب أوروبا، مثل إسبانيا والبرتغال وكرواتيا وإيطاليا.

وعند السفر إلى أوروبا خلال موسم الكتف، ستحصل على تجربة أكثر واقعية للسياحة، بسبب قلة عدد السائحين وانشغال السكان بحياتهم اليومية، ما يمنحك فرصة مشاهدة وتجربة الحياة اليومية للسكان المحليين بعيداً عن الازدحام. 

 

2- أفضل الأوقات الملائمة للسفر إلى الولايات المتحدة الأميركية:

يختلف مناخ الولايات المتحدة الأميركية بين ولاية وأخرى، ويشكل الصيف ذروة المواسم السياحية في أميركا، حيث تكون الوجهات السياحية الشهيرة مزدحمة جداً مثل تمثال الحرية، وسنترال بارك، والمتنزهات الوطنية مثل (يلوستون ويوسيميتي)، وبالتالي قد تضطر إلى دفع رسوم دخول مرتفعة خلال موسم الذروة.

وتكون الفترة الممتدة بين شهري يونيو/ حزيران وأغسطس/ آب أكثر جاذبية للسياح حيث تكون درجة الحرارة دافئة في جميع أنحاء البلاد، وتكون الولايات الجنوبية مثل تكساس وفلوريدا حارة وأقرب إلى الاستوائية خلال هذه الأشهر، بينما تتمتع الولايات الشمالية مثل نيويورك وواشنطن بأيام دافئة وأمسيات باردة.

ويمتد فصل الشتاء في الولايات المتحدة الأميركية من نوفمبر/ تشرين الثاني إلى مارس/ آذار، وتختلف أيضاً درجات الحرارة من ولاية لأخرى، حيث تكون درجات الحرارة في الولايات الجنوبية أقل برودة، بينما يصبح الطقس رطباً للغاية ومثلجاً في الشمال.

ويوفر لك فصل الشتاء في الولايات المتحدة أنشطة التزلج على الجليد وركوب الزلاجات، ويمنحك فرصة الاستفادة من الأسعار المنخفضة مقارنة بفصل الصيف، كما تنتشر الفعاليات والمهرجانات الشتوية في المدن الكبرى مثل شيكاغو ونيويورك، وتكون أمامك فرصة كبيرة للاستمتاع بأنشطة الشتاء المتنوعة.

 

3- أفضل الأوقات الملائمة للسفر إلى الشرق الأوسط:

  • قطر:

تتمتع قطر بموسمين رئيسيين حار وبارد، يمتد الموسم الحار بين أبريل/ نيسان إلى أكتوبر/ تشرين الأول، بينما يستمر الموسم البارد من ديسمبر/ كانون الأول إلى فبراير/ شباط. ويعتبر مارس/ آذار ونوفمبر/ تشرين الثاني أشهر انتقالية، حيث يكون الطقس حاراً لكنه مقبول.

وتمتد الأشهر الأكثر حرارة في قطر بين مايو/ أيار ومنتصف أكتوبر/ تشرين الأول، حيث تتراوح درجات الحرارة بين 32- 42 درجة مئوية، ويكون يوليو/ تموز أكثرها حرارة، لذلك، لا ينصح بالسفر إلى قطر خلال هذه الأشهر.

ويعتبر أفضل وقت لزيارة الدوحة عاصمة قطر هي الفترة الممتدة بين منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني ومنتصف مارس/ آذار، حيث يكون الطقس معتدلاً ومثالياً لممارسة مجموعة متنوعة من الأنشطة على الشاطئ أو في الصحراء. وتشهد الأشهر الممتدة بين ديسمبر/ كانون الأول وفبراير/ شباط كمية قليلة من الأمطار.

  • دبي:

تعتبر الأشهر الممتدة بين نوفمبر/ تشرين الثاني وفبراير/ شباط أفضل وقت لزيارة دبي في الإمارات العربية المتحدة، حيث تكون درجات الحرارة لطيفة وتتيح لك الاستمتاع بالعديد من الفعاليات والمهرجانات ومنها مهرجان دبي للتسوق، ومهرجان دبي للطعام.

يعد شهر نوفمبر/ تشرين الثاني أفضل وقت لزيارة دبي بالنسبة للأشخاص الذي يتطلعون إلى الاستمتاع بأشعة الشمس، حيث يبلغ متوسط درجة الحرارة في نوفمبر حوالي 25 درجة مئوية، مع ارتفاع يبلغ 30 درجة مئوية، وانخفاض يصل إلى 19 درجة مئوية. 

وتشكل دبي وجهة مثالية لمن يرغب بالاستمتاع بالشمس خلال فصل الشتاء، حيث تنخفض درجات الحرارة خلال فبراير/ شباط إلى 15 درجة مئوية، مع ارتفاعات قد تبلغ أحياناً 24 درجة مئوية.

  • الأردن:

يعتبر أفضل وقت لزيارة الأردن هو فصل الربيع (بين مارس/ آذار ومايو/ أيار) أو الخريف (بين سبتمبر/ أيلول ونوفمبر/ تشرين الثاني)، حيث تتراوح درجات الحرارة بين 16- 37 درجة مئوية، بينما تكون الأمسيات باردة. 

وتشهد الأردن خلال فصل الصيف الممتد بين يونيو/ حزيران وأغسطس/ آب طقساً حاراً جداً، حيث تصل درجات الحرارة إلى 39 درجة مئوية،. أما في فصل الشتاء بين ديسمبر/ كانون الأول وفبراير/ شباط، يشهد الأردن تساقط الكثير من الثلوج، وتكون الأمسيات شديدة البرودة خاصة في المناطق الصحراوية، وتكون معظم الأمطار على شكل زخات صغيرة وعابرة.

  • تركيا:

تشكل الفترة الممتدة بين يونيو/ حزيران وأغسطس/ آب ذروة الموسم السياحي في تركيا، حيث يكون الطقس حاراً والأسعار مرتفعة. وتعتبر الفترة الممتدة بين شهري أبريل/ نيسان ومايو/ أيار، وشهري سبتمبر/ أيلول وأكتوبر/ تشرين الأول، أفضل وقت لزيارة تركيا، حيث يكون الطقس دافئاً وممتعاً، وتكون البلاد أقل ازدحاماً، ما يمكنك من استكشاف المدن والمعالم التاريخية بعيداً عن الازدحام والأسعار المرتفعة.

 

4- أفضل الأوقات الملائمة للسفر إلى شمال أفريقيا: 

  • مصر:

يمتد موسم الذروة في مصر من أكتوبر/ تشرين الأول إلى فبراير/ شباط، ويكون الطقس في هذه الفترة معتدلاً بينما تميل الأمسيات إلى البرودة قليلاً، لذلك تجذب مصر في هذا الوقت من العام أعداداً كبيرة من السياح، وتكون أسعارها أكثر ارتفاعاً من الأوقات الأخرى.

ويقع موسم الركود في مصر بين مايو/ أيار وأكتوبر/ تشرين الأول، حيث تكون درجات الحرارة شديدة الارتفاع في هذه الأشهر، وإذا كنت لا تمانع الحرارة الشديدة، فإن مصر تقدم أنشطة مثيرة خلال أشهر الصيف، حيث يمكنك الغوص في البحر الأحمر، أو زيارة واستكشاف المتاحف، أو الذهاب في رحلة على الجمال إلى الأهرامات للاستمتاع بغروب الشمس. 

وتعرف الفترة الممتدة بين فبراير/ شباط ومايو/ أيار في مصر بموسم الانتقال، حيث يميل الطقس إلى الاعتدال مع نسمات هواء منعشة، ولكن تشهد هذه الفترة “رياح الخماسين” الرملية خاصة خلال مارس/ آذار وأبريل/ نيسان. وتكون مصر خلال هذه الفترة أقل ازدحاماً ما يضمن لك استكشاف معالمها التاريخية والاستمتاع بأجوائها براحة وهدوء.

 

5- أفضل الأوقات الملائمة للسفر إلى جنوب أفريقيا: 

تتمتع جنوب أفريقيا بمناخ لطيف معتدل على مدار العام، ولكن تشكل أشهر الصيف ذروة الموسم السياحي فيها، وتعتبر أفضل وقت للاستمتاع بالأنشطة الخارجية المتنوعة، مثل الرحلات إلى غابات كنيسنا، أو زيارة مزارع النعام في كارو، أو تجربة ركوب الأمواج في كيب الشرقية.

وتمتد جنوب أفريقيا على مساحة كبيرة، لذلك يختلف الطقس من منطقة لأخرى فيها، حيث تتمتع منطقة كيب تاون وضواحيها بطقس حار وجاف، بينما تشهد جوتنج ومناطق السفاري الشرقية أمطاراً صيفية، ويتمتع الساحل بطقس لطيف ومعتدل عادة.

ويشكل فصل الشتاء موسم الركود في جنوب أفريقيا، حيث تكون درجات الحرارة أكثر برودة، مع أيام مشرقة لطيفة وأمسيات دافئة مريحة. ورغم ذلك، هناك الكثير من الأنشطة التي يمكن القيام بها والأماكن التي يمكن استكشافها خلال فصل الشتاء في المدن الكبرى.

ويجد بعض السياح فصل الشتاء موسماً رائعاً لزيارة جنوب أفريقيا، حيث يوفر لك عروض أسعار مميزة على الفنادق والأنشطة والمواصلات مقارنة مع أشهر الصيف الحارة والمزدحمة.

 

لماذا تحتاج خدمات “airssist” للكونسيرج والمساعدة والاستقبال عند السفر؟

تشكل “airssist” الحل الأمثل لضمان راحتك وسلامتك عند السفر عبر المطار، حيث توفر لك خدمة الاستقبال والترحيب، والتي تمنحك استقبالاً حاراً، وتتيح لك تجنب طوابير الانتظار الطويلة والمزدحمة، والاستمتاع برحلة سفر سلسة ومريحة. 

يمكنك الراحة والاسترخاء في صالة كبار الشخصيات بالمطار، بينما يهتم فريق “airssist” بإنهاء إجراءات السفر الخاصة بك، ومنحك تجربة ممتعة لا تنسى.

 

خدمة التوصيل مع سائق خاص:

توجد العديد من المعالم السياحية الجميلة والأماكن المثيرة للاهتمام في جميع أنحاء العالم، وتستغرق زيارتها جميعها وقتاً طويلاً، لذلك، تساعدك “airssist” على تحقيق أقصى استفادة من وقتك بدلاً من إضاعته في وسائل النقل.

تقدم “airssist” خدمة التوصيل مع سائق خاص، التي توفر لك مجموعة من السيارات الفاخرة مع سائق خاص لنقلك إلى وجهتك، وتؤمن لك “airssist” خدمة النقل ليوم كامل، أو النقل داخل المدينة، أو النقل من نقطة لأخرى، كما تقدم خدمات توصيل مخصصة لكبار السن لمساعدتهم في الحركة والانتقال. 

    أرسل لنا طلبك

    نالت شركة airssist على ثثقة المسافرين من جميع أنحاء العالم مع تصنيف 4.9 على google و Trust pilot!

    airssist app